السَّـلَامُ عَلَيْـكُمْ زائِرُنَا الْكَــرِيمُ ، يُشَرِّفُـنَا
أَنْ تَقُومَ بِالتَّسْجِيلِ لِلْمُشَارِكَةِ فِي الْمُنْتَدَى


دَعْوَةٌ إِلَى الْإِصْلاَحِ وَمُرَاجَعَةِ التُّرَاثِ مِنْ أَجْلِ تَصْحِيحِهِ .
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 جزاء من حضرَ بيعة الرضوان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى
avatar


مُساهمةموضوع: جزاء من حضرَ بيعة الرضوان   السبت 3 مارس 2012 - 12:51

عَنْ أُمِّ مُبَشِّرٍ امْرَأَةِ زَيْدِ بْنِ حَارِثَةَ،
قَالَتْ: قَالَ رَسُولُ اللهِ - صلى الله عليه وسلم -،وَهُوَ فِي بَيْتِ
حَفْصَةَ: لاَ يَدْخُلُ النَّارَ رَجُلٌ شَهِدَ بَدْرًا،
وَالْحُدَيْبِيَةَ، فَقَالَتْ حَفْصَةُ: يَا رَسُولَ اللهِ، أَلَيْسَ قَدْ
قَالَ اللَّهُ {وَإِنْ مِنْكُمْ إِلاَّ وَارِدُهَا} [مريم]؟ فَقَالَ
رَسُولُ اللهِ - صلى الله عليه وسلم -:فَمَهْ {ثُمَّ نُنَجِّي الَّذِينَ
اتَّقَوْا} [مريم]. (¬1)
وعَنْ جَابِرٍ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ - صلى الله عليه وسلم -:لاَ
يَدْخُلُ النَّارَ أَحَدٌ مِمَّنْ بَايَعَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ. (¬2)
وعَنْ جَابِرٍ، أَنَّ عَبْدًا لِحَاطِبٍ، جَاءَ إِلَى رَسُولِ اللهِ - صلى
الله عليه وسلم -،يَشْكُو حَاطِبًا، فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللهِ، إِنَّهُ
لَيَدْخُلُ حَاطِبٌ النَّارَ، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ - صلى الله عليه وسلم
-:كَذَبْتَ إِنَّهُ لاَ يَدْخُلُهَا، إِنَّهُ شَهِدَ بَدْرًا،
وَالْحُدَيْبِيَةَ. (¬3)
وعَنْ عَمْرِو بْنِ مُرَّةَ، قَالَ سَمِعْتُ عَبْدَ اللهِ بْنَ أَبِي
أَوْفَى، يَقُولُ: كُنَّا يَوْمَ الشَّجَرَةِ أَلْفًا وَثَلاَثَ مِائَةٍ
وَكَانَتْ أَسْلَمُ يَوْمَئِذٍ ثُمْنَ الْمُهَاجِرِينَ رَحِمَهُمُ
اللَّهُ." (¬4)
وعن ابْنِ أَبِي أَوْفَى، وَكَانَ، قَدْ شَهِدَ بَيْعَةَ الرِّضْوَانِ،
قَالَ:" كُنَّا يَوْمَ الشَّجَرَةِ أَلْفًا وَثَلَاثَمِائَةٍ وَكَانَتْ
أَسْلَمُ يَوْمَئِذٍ ثُمْنَ الْمُهَاجِرِينَ، وَقَالَ الْمِسْوَرُ بْنُ
مَخْرَمَةَ، وَمَرْوَانُ خَرَجَ رَسُولُ اللهِ - صلى الله عليه وسلم -
عَامَ الْحُدَيْبِيَةِ فِي بِضْعِ عَشْرَةَ وَمِائَةٍ مِنْ أَصْحَابِهِ،
وَقَالَ عُرْوَةُ بْنُ الزُّبَيْرِ: خَرَجَ فِي أَلْفٍ وَثَمَانِمِائَةٍ
عَامَ الْحُدَيْبِيَةِ (¬5)
وعَنِ الْمِسْوَرِ بن مَخْرَمَةَ، وَمَرْوَانِ بن الْحَكَمِ، قَالا: خَرَجَ
رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - وَأَصْحَابُهُ مِنَ
الْحُدَيْبِيَةِ فِي بِضْعِ عَشَرَةٍ وَمِائَةٍ مِنْ أَصْحَابِهِ، حَتَّى
إِذَا كَانُوا بِذِي الْحُلَيْفَةِ، قَلَّدَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله
عليه وسلم - الْهَدْيَ وَأَشْعَرَ، ثُمَّ أَحْرَمَ بِالْعُمْرَةِ." (¬6)
¬__________
(¬1) - صحيح ابن حبان - (ج 11 / ص 125) (4800) صحيح
(¬2) - صحيح ابن حبان - (ج 11 / ص 127) (4802) صحيح
(¬3) - مسلم (6559) وصحيح ابن حبان - (ج 11 / ص 124) (4799)
(¬4) - صحيح ابن حبان - (11/ 127) (4803) صحيح
(¬5) - معرفة الصحابة لأبي نعيم - (1/ 11) (22) صحيح
(¬6) - المعجم الكبير للطبراني - (15/ 290) (17230) صحيح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى
avatar


مُساهمةموضوع: رد: جزاء من حضرَ بيعة الرضوان   السبت 3 مارس 2012 - 12:52

وعَنْ جَابِرٍ، قَالَ: أَصَابَ النَّاسَ عَطَشٌ يَوْمَ
الْحُدَيْبِيَةِ، قَالَ: فَجَهَشَ النَّاسُ إِلَى رَسُولِ اللهِ - صلى الله
عليه وسلم -،قَالَ: فَوَضَعَ يَدَهُ فِي الرَّكْوَةِ، فَرَأَيْتُ الْمَاءَ
مِثْلَ الْعُيُونِ، قَالَ: قُلْتُ: كَمْ كُنْتُمْ؟ قَالَ: لَوْ كُنَّا
مِئَةَ أَلْفٍ لَكَفَانَا، كُنَّا خَمْسَ عَشْرَةَ مِئَة." (¬1)
وقَالَ عُرْوَةُ بْنُ الزُّبَيْرِ إِنَّ رَسُولَ اللهِ - صلى الله عليه
وسلم - خَرَجَ عَامَ الْحُدَيْبِيَةِ فِي أَلْفٍ وَثَمَانِ مِئَةٍ .. "
(¬2)
قَالَ الْعُلَمَاء: مَعْنَاهُ الْغُفْرَان لَهُمْ فِي الْآخِرَة، وَإِلَّا
فَإِنْ تَوَجَّهَ عَلَى أَحَد مِنْهُمْ حَدٌّ أَوْ غَيْره أُقِيمَ عَلَيْهِ
فِي الدُّنْيَا. وَنَقَلَ الْقَاضِي عِيَاض الْإِجْمَاع عَلَى إِقَامَة
الْحَدّ، وَأَقَامَهُ عُمَر عَلَى بَعْضِهِمْ. قَالَ: وَضَرَبَ النَّبِيّ -
صلى الله عليه وسلم - مِسْطَحًا الْحَدّ وَكَانَ بَدْرِيًّا. (¬3)

¬__________
(¬1) - مصنف ابن أبي شيبة - (14/ 444) (38009) صحيح
(¬2) - مصنف ابن أبي شيبة - (14/ 444) (38010) صحيح مرسل
(¬3) - شرح النووي على مسلم - (ج 8 / ص 264)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
جزاء من حضرَ بيعة الرضوان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: أَقْسَامُ الْمُنْتَدَى :: فَضْحُ عَقَائِدِ الشِّيعَةِ مِنْ كُتُبِهِمْ-
انتقل الى: