السَّـلَامُ عَلَيْـكُمْ زائِرُنَا الْكَــرِيمُ ، يُشَرِّفُـنَا
أَنْ تَقُومَ بِالتَّسْجِيلِ لِلْمُشَارِكَةِ فِي الْمُنْتَدَى


دَعْوَةٌ إِلَى الْإِصْلاَحِ وَمُرَاجَعَةِ التُّرَاثِ مِنْ أَجْلِ تَصْحِيحِهِ .
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصيدة : أختاه هذا أوان الجد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كاوا محمد
المراقب العام
المراقب العام
avatar


مُساهمةموضوع: قصيدة : أختاه هذا أوان الجد   الإثنين 26 مارس 2012 - 19:26


أَهْـلاً وَسَـهْـلاً بِـحَفْلٍ طَيِّبِ الأَثَرِ *** عَـذْبٍ نَـقِـيٍّ كَـمِثْلِ العَنْبَرِ العَطِرِ


أَهْـلاً وَسَـهْـلاً بِكُلِّ الحَاضِرِينَ وَمَنْ *** ظَـلُّـوا حُـمَـاةً لِهَذَا الشَّأْنِ بِالسَّهَرِ


فَاللهُ يَـجْـزِيهِـمُ خَـيْـرَ الجزَاءِ *** بِمَا قَدْ قَدَّمُوا مِنْ عَـظِـيمِ الـنّـَفْعِ مُقْتَدِرِ


مِـنِّـي إِلَـيْـكُمْ سَلاَمُ اللهِ مَا طَلَعَتْ *** شَـمْسٌ وَمَا غَنَّتِ الوَرْقَا عَـلَى الشَّجَرِ


وَبَـعْدُ قَـدْ حَـازَتِ النِّسْـوَانُ *** مَنْزِلَةً عَظِـيـمَةً فَاهْـنَئِي أُخْتَاهُ وَافْتَخِرِي


وَاسْـتَوْصُوا خَيْرًا بِذَاتِ الخِدْرِ إِنَّ لَهَا *** حَـقًّا عَـظِـيماً كَمَا قَدْ جَاءَ فِي الخَبَرِ


فَأَبْـشِـرِي دُرَّةَ الإِسْـلاَمِ وَابْتَهِجِي *** لاَ تَـتْـرُكِي قَدْرَكِ الأَسْمَى وَلاَ تَذَرِي


أُخْـتَـاهُ هَـذَا أَوَانُ الجِدِّ فَاجْتَهِدِي *** وَلاَ يُـكَبِّلْكِ حَـبْـلُ العَجْزِ وَالضَّجَرِ


أُخْـتَـاهُ هَـذَا أَوَانُ الـجِدِّ فَاتَّبِعِي *** نَـهْجَ الكِـتَابِ وَمَــا فِيهِ مِنَ العِبَرِ


أُخْـتَـاهُ هَـذَا أَوَانُ الجِدِّ قَدْ بَرَزَتْ *** أَيْدِي الأَعَـادِي بِـنَشْرِ الشَّرِّ وَالخَطَرِ


بَـغَـا عَـلَـيْكِ أُنَاسٌ لاَ خَلاَقَ لَهُمْ *** يُلْـقُونَ حَـبْلَ العِدَا كُونِي عَلَى حَذَرِ


وَلاَ تُـبَـالِي بِـأَعْـدَاءٍ قُـلُـوبُهُمُ *** غُـلْـفٌ وَمَـلْئَى بِكُلِّ الحِقْدِ وَالشَّرَرِ


بِـاسْـمِ المسَاوَاةِ وَالتَّحْرِيرِ قَدْ زَعَمُوا *** إِخْـرَاجَ مَـوْءُودَةٍ مِـنْ سَافِلِ الحُفَرِ


حَـتَّـى تَرَى النُّورَ فِي عَصْرِ الرُّقِيِّ وَلاَ *** تَـكُـونَ مَـقْـمُوعَةً بِالآيِ وَالسُّوَرِ


بَـلْ تَـنْـبُذُ الكُلَّ إِنْ رَامَتْ سِيَادَتَهَا *** طُـرًّا وَتَـقْـفُو نِسَاءَ الغَرْبِ فِي الأَثَرِ


وَالمَـارِقُـونَ لَـعَـمْرُ اللـهِ غَايَتُهُمْ *** نَـزْعُ الحَيَاءِ وَنَـزْعُ السِّـتْرِ عَنْ دُرَرِ


هَـلْ تَسْتَوِي غَادَةٌ بِالوَحْيِ قَدْ حُفِظَتْ *** وَمُـومِـسٌ عَـاهِـرٌ مَأْوَاهَا فِي سَقَرِ


كَـلاَّ فَـذَا مَـنْهَـلٌ عَذْبٌ وَذَا عَكِرٌ *** شَـتَّانَ بَـيْـنَ هَشِيمِ النَّبْتِ وَالزَّهَرِ


وَلاَزِمِـي السُّـنَّـةَ الغَرَّاءَ وَاعْتَـصِمِي *** بِـمَـنْهَجِ المُصْطَفَى مِنْ صَفْوَةِ البَشَرِ


عُضِّـي عَـلَيْهَا فَإِنْ تَرْضَيْ بِهَا سَـنَداً *** أَدَامَـكِ اللهُ فِـي صَـفْوِ بِـلاَ كَدَرِ


وَلْـتَـطْلُبِي العِلْمَ يَا أُخْتَاهُ جَـهْدَكِ لاَ *** يُـثْـنِيكِ عَنْ ذَاكَ مِنْ عَجْزٍ وَلاَ كِبَرِ


فَالـعِلْمُ أَشْرَفُ شَيْءٍ فِي الوُجُودِ وَقَدْ *** أَقَـرَّ ذَا كُـلُّ ذِي سَـمْعٍ وَذِي بَصَرِ


وَالعِـلْـمُ كَـالغَيْـثِ تَهْتَزُّ الرُّبَا طَرَباً *** لَـهُ وَتَـسْمُـو بِـزَهْـرٍ وَافِرٍ نَضِرِ


وَالعِـلْـمُ لَوْلاَهُ عَـاشَ النَّاسُ فِي ظُلَمٍ *** وَبُـدَّدَ الـشَّـمْلُ فِي الأَفْرَادِ وَالأُسَرِ


وَذَا زَمَانٌ إِذَا صَـاحَ الجَـهُـولُ بِـمَا *** يُزْرِي لَـقَـالُوا سَـمَا بِالعِلْمِ وَالفِكَرِ


وَمَـا دَرَى القَـوْمُ جَـهْلاً أَنَّ عَالِمَهُمْ *** غَـمْـرٌ جَـهُولٌ يَدُسُّ السُّمَّ فِي الخَبَرِ


لَـقَـدْ فَشَا الجَهْلُ مِثْلَ الدَّاءِ فِي زَمِـنٍ *** فَـالـنَّاسُ مَـعْلُولَةٌ مِنْ ذَلِكَ الضَّرَرِ


وَصَـارَ عِـلْـمُ الهُدَى وَالوَحْيُِ بَيْنَهُمُ *** أَعَـزَّ مِـنْ أَحْـمَرِ اليَاقُوتِ فِي الدُّرَرِ


بِاللهِ فَاسْـتَـنْصِـرِي للهِ فَاحْـتَـسِبِي *** وَشَمِّرِي وَانْهَضِي لِلْعِـلْـمِ وَابْتَدِرِي


وَاعْـتَـزِّي بِالصَّحْبِ فَالأَخْلاَقُ قَاطِبَةً *** تَـنْـهَـالُ مِنْ صَفَحَاتِ السَّادَةِ الغُرَرِ


هُمْ أَفْضَلُ الرَّكْـبِ تَـسْتَنُّ المُطِيُّ بِهِمْ *** وَمِـنْ تُـقَـاهُمْ تَجُودُ السُّحْبُ بِالمَطَرِ


تَـشَبَّهِي بِـالنِّسَـاءِ الصَّالِحَاتِ *** وَمَنْ سَـمَـا عُـلاَ المَجْدِ مِثْلَ الأَنْجُمِ الزُّهُرِ


وَشَـابِــهِي أُمَّـهَاتِ المـؤْمِنِينَ *** وَمَا أَتَـى عَـنِ القَـوْمِ فِي عُسْرٍ وَفِي يَسَرِ


فَـكَابِـدِي دُرَّةَ الإِسْـلاَمِ وَاصْطَبِرِي *** وَاحْـمِي حِمَى مِلَّةِ الإِسْلاَمِ وَافْتَخَرِي


فَـأَنْـتِ بَـيْـنَ نِسَاءِ الكَوْنِ جَوْهَرَةٌ *** عَظِـيمَةُ الشَّـأْنِ نِـبْـرَاسٌ لِمُفْتَخِرِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصيدة : أختاه هذا أوان الجد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: أَقْسَامُ الْمُنْتَدَى :: مُنْتَدَى الشِّعْرِ - أَعْذَبُ الْأَشْعَارِ-
انتقل الى: